الكابتن عزت فوزى ابو لارا

الكابتن عزت فوزى عبدالحميد ابو سلارا
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مفهوم التخطيط

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

المساهمات : 253
تاريخ التسجيل : 19/04/2008

مُساهمةموضوع: مفهوم التخطيط   الخميس مايو 08, 2008 9:49 pm

1- المواقف التنافسية بين الإيجاب والسلب :
أولا هناك جوانب إيجابية للمواقف التنافسية الرياضية للناشئين :
• إن الناشئين لديهم الرغبة الدائمة في البحث عن أوجه المقارنة بينهم وبين أقرانهم وخاصة من خلال الأداء الرياضي الذي يتجلى في المنافسات الرياضية .
• إن الناشئين لديهم الرغبة في تعلم مهارات جديدة بالرغم من المواقف التنافسية العصبية التي قد تواجههم عند القيام بنشاط التعلم .
• إن التنافس ينمي دوافع تحسين المستوي لدي الناشئين .
• إن مواقف الشدة التي يقابلها الناشئين في المواقف التنافسية تعتبر من الخبرات الهامة التي يتعرضون لها , وتشير نتائج احدي الدراسات إلي أن درجات القلق لدي الناشئين تزداد بتقدم عمرهم حتي تصل أعلي درجاتها في مرحلة المراهقة .
ثانيا الجوانب السلبية للمواقف التنافسية الرياضية للناشئين :
• في حالة ما إذا كان مستوي بعض الناشئين منخفضا عن أقرانهم مما ينتج عنه عدم قدرتهم علي مجاراتهم فإنهم يشعرون بالضغط والشدة مما ينتج عنه بالتالي في الكثير من الحالات الهروب من مجموعات اللعب و وهذا ينعكس بالسلب علي تكوينهم النفسي مستقبلا .
• إن الخوف من الفشل في المنافسات الرياضية يؤدي إلي ارتفاع حاد في درجة القلق لديهم .
• قد يكون للتنافس غير المتكافئ أثار سلبية في بعض المواقف علي بعض الأجهزة الفسيولوجية لأجسام الناشئين .
• إن التبكير بالتنافس يؤدي إلي إهمال المدربين لتنفيذ البرامج الموضوعة للناشئين والتي تهدف في مجلها إلي إكسابهم أساسيات الأداء في الرياضة التي يمارسونها .(5 : 28)
ثالثا حلول مقترحة للحد من السلبيات السابقة :
• تحديد سن المنافسة الجادة من بعد سن 16 سنة .
• المنافسات التي تكون قبل ذلك السن ممكن أن تكون منافسات تعتمد علي النواحي المهارية أكثر من النتائج .
• تكون النتائج في سن الناشئين نتائج رقمية بمعني لا تكون فائز ومهزوم ولكن تكون للفائز مثلا نقطتان والمهزوم نقطة .
• مراعاة التكافؤ بين المتنافسين في سن الناشئين .
2- ظروف الدراسة وعدم تماشيها مع صناعة بطل :
لو نظرنا إلي طبيعة الدراسة في هذا السن وهي المرحلة الابتدائية نجد أن الناشئ يذهب إلي المدرسة من الساعة السابعة إلي الساعة الثانية بعد الظهر ولديه واجبات كثيرة لا تنتهي قبل الساعة السابعة مساءا فمتي يتدرب في فترات الدراسة ؟
مع العلم أن هذا السن يحتاج عدد ساعات كثيرة لأنه يعتبر سن التأسيس لهذا البطل الرياضي .
هناك حل مقترح لهذه المشكلة ممكن أن يقترح مشروع توافق بين الدراسة والتدريب من خلال إنشاء مدارس خاصة بالمشروع البطل الاوليمبي تكون علي أساس تدريس مواده الدراسية وأخذه الجرعات التدريبية اللازمة له.
3- تسرب الناشئين من الرياضة :
إن الارتقاء بمستوي الناشئين في المجال الرياضي تعترضه بعض العوائق والمشكلات التي تحد من التقدم بهذا المستوي والتي قد تدفع الكثيرين منهم غلي التسرب منها و وفيما يلي بعض أسباب هذا التسرب :
• ضعف مقدرة بعض المدربين لقيادة فرق الناشئين في التدريب والمباريات من منطلقات علمية وفنية وخاصة في مجال التعلم مما يتطلب إعدادا جيدا للمدربين .
• الخلط الكبير لدي المدربين بين مفهوم وأهداف ومحتوي تدريب الناشئين وبين مفهوم وأهداف ومحتوي تدريب البالغين . مما يتطلب إعداد مدربين متخصصين للناشئين في الرياضات المختلفة .
• التركيز علي الفوز باعتباره هدفا جذابا للمدربين مما يؤدي إلي حدة التنافس والتغاضي عن الأهداف والقيم الآخري التي تكون غالبا أكثر جدوى للناشئين .
• وجود أمثلة غير نموذجية من المدربين والوالدين والمشرفين والإداريين تحد من استمرار الناشئين في الرياضة .
• إهمال التخطيط المتكامل لبناء قواعد الناشئين في الرياضة ككل ولكل نوع من أنواع الرياضة .
• ضعف الاهتمام بعمليات التعلم في الناشئين باعتبارها الأساس وضعف أهلية البيئة التدريبية .
• التركيز علي نتائج مشاركة الناشئين في الرياضة دون توفير الجوانب الهامة التي يمكن أن تسهم في تحسين هذه النتائج .
• عدم مواكبة قواعد اللعب والقوانين المختلفة للرياضات لقدرات الناشئين في المراحل السنية المختلفة مما يقلل من دوافع الأداء لديهم وبالتالي تسربهم من مزاولة الأنواع المختلفة للرياضة .(5 : 29)
4- رغبة الأندية بالفوز السريع ( البطل الجاهز ) :
تكمن المشكلة في تفضيل بعض الأندية المحلية شراء اللاعبين على حساب صقلهم وصنعهم وتأسيسهم، لاعتقادها أنها طريقة سليمة وسريعة وموفرة ماديا على النادي، وكل ذلك بسبب النظر والطمع بالنتائج على حساب اللعب. (7 :1)
وعلي الرغم من ذلك أن كلما كان هناك قاعدة أساسية للناشئين يعتمد عليها النادي في الأزمات كلما حقق نتائج أفضل .
وهناك اقتراح لحل هذه المشكلة وهو كما نراه في كرة اليد الأخذ في الاعتبار بنتائج الناشئين مع نتائج الفريق الأول مما يجعل الأندية الكبار أن تهتم بقطاع الناشئين .
5- حاجة الناشئين إلي مدربين أكفاء متخصصين :
إن هناك عناصر مؤثرة وبقوة في إعداد الناشئين , سوف نتناول هنا العنصر المتعلق بالمدرب باعتباره العنصر المؤثر الأول في إعداد قاعدة الرياضة من جانبين أساسيين هما :
• اختيار المدربين من الجنسين ممن يتوفر فيه الصفات القيادية التي تناسب العمل مع صغار الرياضيين من الجنسين .
• إعداد المدربين إعدادا مهنيا يتناسب مع مهام التدريب لصغار الرياضيين من الجنسين .
أولا : اختيار المدربين من الجنسين ممن يتوفر فيه الصفات القيادية التي تناسب العمل مع صغار الرياضيين من الجنسين :
تختلف قيادة فرق الناشئين عن قيادة فرق البالغين سواء في التدريب أو المنافسات نظرا لطبيعة المراحل السنية لكل منهما وما تتضمنه من خصائص بدنية وحركية واجتماعية وعقلية , مما يستدعي معه اختيار المدربين العاملين في مرحلة الناشئين ممن يتصفون بصفات تتناسب مع هذه المرحلة السنية .
إن كثيرا من المدربين الذين نجحوا في تدريب فرق الشباب والأولي فشلوا في تدريب فرق الناشئين والعكس صحيح , وذلك نظرا لعدم تطابق السمات الشخصية للمدرب مع التعامل مع المرحلة السنية أو اختلاف الإعداد المهني أو القيم .
ثانيا : إعداد المدربين إعدادا مهنيا يتناسب مع مهام التدريب لصغار الرياضيين من الجنسين :
لابد من أن نعد مدربي الصغار إعدادا مهنيا يتناسب مع مهام التدريب في المراحل السنية المبكرة .
وفيما يلي مقترح برءوس الموضوعات التي يجب أن يعدوا من خلالها والتي يجب أيضا أن يظهر فيها مدربو الصغار كفاءة :
• النقاط الفنية للمهارات الحركية الأساسية .
• النقاط الفنية للمهارات الأساسية للنشاط الرياضي التخصصي .
• تحليل الأداء المهاري واكتشاف الأخطاء وتصحيحها .
• النمو البدني والحركي وتطوره ووظائف الأعضاء للصغار والنشاط الحركي المتناسب معها .
• الإعداد البدني المتناسب مع مراحل النمو .
• المظاهر النفسية المرتبطة بالتعلم الحركي مثل الدافعية والعمليات العقلية العليا للصغار مثل الإدراك والتذكر والانتباه .
• الاتصال .
• تخطيط برامج الصغار وتطبيقاتها في المراحل السنية المختلفة .
• قوانين وقواعد اللعب .
• الدائرة الاجتماعية المؤثرة في الأداء الرياضي للناشئين .
• التغذية للصغار .
• الإسعافات الأولية . (5 : 30, 31)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://abolaraa.montadamoslim.com
 
مفهوم التخطيط
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الكابتن عزت فوزى ابو لارا :: القسم العام :: مدرسة التايكوندا-
انتقل الى: